أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه إليك أهم الخطوات


أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه حيث يعتبر عامل أساسي للحصول على ذلك النجاح الذي قد تتخيله!

ولكن السؤال يأتي هنا هل لابد أن نهتم بضبطها منذ بداية نشأة الموقع، أم لابد أن يؤجل أمرها في أوقات لاحقه؟


فهناك عديد من ملاك المواقع يتعاملون مع أمر السرعة عن أنه مجرد ميزة غير رئيسية، لكن بناءً على عدد من الدراسات

فقد أثبت أن خسارة الموقع لزواره أو عملاءه المحتملين أو حتى عدم حصوله على أي تصدر نتائج البحث الأولية يعود إلى سرعته وهذا تبعاً لعدد من الإحصائيات

دعونا نكتشفها و نكتشف مزيد من التفاصيل التي تخص هذا الموضوع من خلال ذلك المقال.


أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه


الإحصائيات الهامة التي تثبت أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه قد تتمثل في النقاط التالية:

  • حوالي 47 % من العملاء المتوجهين للموقع، تأتي توقعاتهم نحو أن تحمل الصفحة الخاصة به في زمن يقل عن 2 ثانية.
  • حوالي 40 % من العملاء لا ينتظرون إتمام تحميل الصفحة، وسرعان ما يقوموا بالخروج منها إذا تخطى الزمن فترة 3 ثوان.
  • أعلم أن 1 ثانية فقط لا غير، من الممكن أن تكون سبب أساسي في أن تخفض نسب تحويل الزوار لعملاء بنسبة 0.7 % وأكثر.


على سبيل المثال: تملك متجر إلكتروني ربحه يقدر بـ 100 ألف دولار في اليوم الواحد

في هذه الحالة إذا كانت الصفحة الخاصة بهذا المتجر الإلكتروني لا تحمل بالسرعة الكافية التي يحتاجها العملاء

ومن المحتمل أن تحصل على خسارة سنوية بسبب هذا الأمر تصل لاثنان ونصف مليون دولار!

أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه( أمثلة توضيحية)


ولكن نبسط لك الأمر سنتاول مزيد من الأمثلة عن أهمية سرعة الموقع الإلكتروني

في نجاحه ونجاح مشروعك خصوصاً إذا أردت عمل مشروع مثل متجر أو مطعم، وما إلى ذلك.

أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاح مشروعك

بصورة واقعية في الأغلب ستكون ترغب في البحث عن أفضل منطقة في بلدك تقيم فيها هذا مشروع

وتكون هذه المنطقة تتمتع بعدد من المزايا الأساسية مثل أن تكون مكان حيوي مليئ بالعملاء.. إلخ.


مع ضرورة التأكد أيضًا من أن الوصول لهذا المكان سيكون متاح للكل ومرن. بالطبع ستفكر كذلك في هذه الحالة؟


إذن عليك أن تعلم أن نفس النظرية لابد أن تنطبق تماماً على موقع الويب الخاص بك.


أي يجب أن يكون موقع الويب متاح دوماً لاستقبال الزوار بالإضافة إلى أنه لابد أن يعمل بكل سرعة وسهولة لتوفير أداء مرضي للزائرين
.

فإذا حصلت على رضاهم سرعان ما ستجد هؤلاء الزائرين تحولوا مباشرة إلى عملاء مداومين التوجه إلى منصتك الإلكترونية وبالتالي حصولك على ما ترغب به.


إذا رأينا اختلاف بين الحالتين وهما حالة إنشاء مشروع واقعي وحالة إنشاء متجر أو موقع إلكتروني، فسنجد أن الاختلاف هنا يتمثل في أن:


توفير الأداء والسرعة الجيدة للموقع الإلكتروني الذي ستسعى لإنشاءه وضبطه لن يكلفك مثل ما سيكلفك المشروع الواقعي الذي ستقيمه في المكان المناسب بدولتلك.

لذلك، يعد الاهتمام بسرعة الموقع من الأمور السهلة المربحة الضرورية للغاية لضمان نجاح مشروعك أو موقعك الإلكتروني


فبكل بساطة إذا كان مشروعك الإلكتروني لم يتحلى بالسرعة المطلوبة فمن الممكن أن يتعرض لأحد الخسائر التالية:

  • المدونة البطيئة ستفقد حركة المرور والزيارات وبالتالي إيرادات الإعلانات والعمولات ستقل.
  • سيخسر المتجر البطيء عبر الإنترنت ربح المبيعات.
  • سيفقد موقع العيادة أو المطعم كافة الحجوزات التي تكون عائدة لعدد من العملاء المحتملين.

قد يهمك أيضاً : كيف تختار الإستضافة المناسبة لموقعك


لماذا يسعى الجميع إلى تحسين سرعة الموقع الإلكتروني؟


لأن سرعة الموقع الممتازة هامة جداً في جعل عديد من الأمور التي تخص المواقع وتجعلها تحتل مرتبة أفضل تعمل بكفاءة أعلى، مثل ما يلي:


سرعة الموقع هامة في الحصول على ترتيب أعلى ضمن نتائج البحث


تعد السرعة أحد أهم العوامل التي تهتم بها جوجل Google بشدة بالإضافة إلى أنها تعتمدها في اختيار هذا الموقع

إذا كان سيتم تصدره نتائج البحث لأن سرعته ممتازة ويتمتع بعديد من المزايا الأخرى الخاص بالسيو م لن يتم تصدره بسبب سرعته البطيئة وهنا تكمن أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه.


ففي كثير من الأحيان يمكن أن تؤدي سرعة الموقع السيئة إلى تدمير الجهد المبذول في ضبط تحسين محركات البحث وإنشاء محتوى منظم ورائع

فبالرغم من تمتعه بهذه الأمور إلا أنه لن يلتزم بشرط السرعة وبالتالي لن يتصدر نتائج البحث لعدم ضبطه لهذا العامل

لأن لا تقل أهمية هذا العامل عن عوامل تحسين محركات البحث وإنشاء المحتوى بل من الممكن أن يتساوى كافة العوامل في الأهمية وبالتالي لابد من الاهتمام بهم جميعاَ.


لذلك، سبب تركيز Google بشكل أساسي على أهمية سرعة الموقع يتمثل في اعتبارها للموقع السريع بأنه يوفر أفضل تجربة مستخدم على الإطلاق للزوار

وهو ما تسعى إليه الشركة دوماً في التحديثات الخاصة بها سواء التحديثات السنوية أو التحديثات النصف سنوية.


إعلانات Facebook


يضع Facebook مثل Google أولويات إعلاناته فقط لدى المواقع التي تعطي تجربة المستخدم الأفضل.

فعلى سبيل المثال أنك كنت تتصفح موقع التواصل الاجتماعي Facebook ثم واجهك إعلانًا أثار اهتمامك وسرعان ما نقرت عليه حينها ولكن بدأ الموقع بالتحميل ببطيء على هذا السطر: … ثانيتان … ثلاث ثوانٍ … 4 ثوان … 5 ثوان … وهكذا.


فبالطبع فقد اهتمامك بهذا الإعلان سيكون أمر وارد ومن الممكن أن تغلق هذا الموقع وتعود إلى Facebook دون انتظار اكتمال تحميله
.

هنا يتمثل معنى تجربة المستخدم وبالنسبة للإعلان الذي سبق شرحه فإن التجربة الخاصة بك كانت تجربة سيئة مع ذلك الإعلان وهذا الموقع بصفة عامة.


لذلك خوارزميات Facebook تابعت هذا الأمر وبدأت في العمل وقيمت تجربة المستخدم مع كافة أنواع الإعلانات لتختار أفضلهما.

وبالتالي سيجعل الأولوية للإعلانات التي لها تجربة مستخدم ممتازة وذلك للحفاظ على رضا المستخدمين كافة وهنا أيضاً تكمن أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاح حملتك الإعلانية.


الإعلانات المدفوعة مثل إعلانات
Adwords


في حالة أنك استخدمت الإعلانات المدفوعة مسبقًا من Adwords ، فبالطبع أنت تعلم أن سعر النقرة التي ستدفعها للحصول على زائر للموقع الخاص بك يعتمد على عوامل عدة.

وكذلك أيضاً تلعب تجربة المستخدم دورًا مهمًا في تحديد سعر النقرة في حملات الدفع بالنقرة (PPC).


إذن هنا ستحصل على مكافأة بواسطة Google عندما تنشأ تجربة جيدة للمستخدم على موقعك من خلال قيامهم بخفض لك ثمن هذا الإعلان.

وبعد أن اتفق الكل نحو أمر السرعة بأنها دورها أساسي في تحسين تجربة المستخدم

لذا فإن زيادتها لموقعك الإلكتروني ستكون عامل أساسي في مساعدتك على إتمام مزيد من الحملات ذات فاعلية أكبر وبأسعار أقل.


كيفية تحسين سرعة الموقع وتوفير تجربة مستخدم جيدة للزوار


إليك مجموعة من النصائح التي يمكنها مساعدتك في تحسين سرعة الموقع الخاص بك

وتتمثل تلك النصائح في السبعة نقاط التالية:

  1. استخدم أقل عدد ممكن من البرامج النصية أو الإضافات عندما تستخدم WordPress.
  2. تأكد من أن يكون خادم الاستضافة المختار سريع وقوي
  3. وأن يكون مكان تواجده بالقرب من البلدان التي تقوم باستهدافها على الموقع الخاص بك.
  4. تأكد من أن خادم الاستضافة يوفر التخزين المؤقت المتقدم.
  5. ضغط حجم الصور على الموقع الخاص بك أمر غاية في الضرورة.
  6. اجمع بين الرموز المتشابهة في رمز واحد لتسهيل قراءتها.
  7. حاول نقل الرموز التحليلية مثل Adsense و Analytics إلى footer الموقع.
  8. استخدم ميزة التخزين المؤقت المحلي داخل إعدادات الموقع الخاص بك.

وفي النهاية نتمنى أن نكون قدمنا لكم العديد من المعلومات المفيدة حول أهمية سرعة الموقع الإلكتروني في نجاحه

0 تعليقات

اترك تعليقاً

المزيد من المقالات

أسباب تجبرك على امتلاك موقع إلكتروني تعرف على الأسباب والمميزات

إليكم أهم أسباب تجبرك على امتلاك موقع إلكتروني، هل يوجد أسباب تجبرك علي امتلاك موقع إلكتروني ؟ الإجابة نعم بكل…

أسباب انخفاض زيارات موقعك الإلكتروني

أسباب انخفاض زيارات موقعك الإلكتروني تعرف على أسباب حدوث ذلك

أسباب انخفاض زيارات موقعك الإلكتروني لابد من معرفتها لأنك كمالك الموقع بالطبع سترغب في الحصول على مزيد من الزوار وليس…

طرق الربح من موقعك الإلكتروني

طرق الربح من موقعك الإلكتروني تعرف على أشهر طرق الربح من الإنترنت

طرق الربح من موقعك الإلكتروني، إذا كنت تملك موقع إلكتروني ينبغي عليك التعرف على جميع التفاصيل وجميع الطرق الممكنة التي…

النشرة الإخبارية

اشترك في النشرة الإخبارية لمستقر لتصلك التحديثات الاسبوعية.

    مرحبا اسألنا أي شيء ، نحن هنا لمساعدتك !
    ابحث في مركز المساعدة
    دردش معنا